Search
  • info393011

Man of Humanity | Sheikh Mohamed bin Zayed receives humanitarian award from Vatican foundation

Updated: Aug 3, 2021



By Invitation from Dr. Tajeddine Seif , the ambassador of the Pontifical Educational Foundation in Abu Dhabi, His Highness Sheikh Mohamed bin Zayed, Crown Prince of Abu Dhabi and Deputy Supreme Commander of the Armed Forces, was recognized with the Man of Humanity award by a Vatican’s Pontifical Foundation Gravissimum Educationis in a ceremony at Emirates Palace.

His Highness Sheikh Shakhbout bin Nahyan, Minister of State at the Ministry of Foreign Affairs and International Relations, accepted the award on behalf of H.H. Sheikh Mohamed. The award was given by Cardinal Giuseppe Versaldi, President of the Pontifical Foundation for Education – Dean of Catholic Education in the World – Vatican Education Minister and in the Presence of the certified Ambassadors to the UAE.

For his part, Dr. Tajeddine Seif, the ambassador of the Pontifical Educational Foundation in Abu Dhabi, that the UAE is founded on a solid approach to kindness and humanitarian giving as recorded by the late Sheikh Zayed bin Sultan Al Nahyan, “May God rest his soul” , noting that humanitarian work in the UAE has become an inspiring model for the entire world under the support and care of His Highness Sheikh Mohamed bin Zayed Al Nahyan.


بدعوة من الدكتور/ تاج الدين سيف سفير المؤسسة البابوية التربوية منحت المؤسسة البابوية التربوية الفاتيكان- صاحب السمو الشيخ "محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وسام "رجل الإنسانية" وذلك خلال احتفال أقيم في "قصر الإمارات" في أبو ظبي

وقد تسلم الوسام نيابة عن صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان معالي الشيخ شخبوط بن نهيان بن مبارك آل نهيان وزير دولة من نيافة الكاردينال جوزيبي فرسالدي رئيس المؤسسة البابوية التربوية ووزير التربية في الفاتيكان وعميد مجمع التربية الكاثوليكية، بحضور سفراء الدول المعتمدين لدى دولة الإمارات.

وأشاد" الدكتور تاج الدين سيف سفير المؤسسة البابوية التربوية "في كلمته بدور دولة الإمارات العربية والفاتيكان معًا في تعزيز ثقافة اللقاء والإخاء كأساس وطريق للعدالة والسلام وفتح حوار بين الحضارات وتطوير التعليم باعتباره منفعة مشتركة للبشرية جمعاء فضلا عن تطوير روابط التعاون في مجال التعليم العام والعالي /المشاريع البحثية - الحلقات النقاشية - البنية التحتية التعليمية/ لمواجهة التحديات الحالية والمستقبلية في التعليم وإلى احترام حقوق الإنسان والبيئة المتكاملة والتضامن بوصفهما مسارين لتحالف تعليمي يعزز الهوية واحترام الاختلاف بين الثقافات بجانب تبادل زيارات طلبة المؤسسات التعليمية والمشاركة في الأنشطة التعليمية.





101 views0 comments